تهديدات بالقبض تلاحق رئيس الهلال ورامي كمال

خبرك: محمد فضل الله

يواجه رئيس لجنة تطبيع الهلال،  هشام السوباط، ونائب رئيس قطاع المنشآت والاستثمار، المهندس رامي كمال، تهديدات بأوامر قبض، بناءً على بلاغات مفتوحة تجاههما.

ووفقاً لما تحصل عليه “خبرك” يعود سبب هذه البلاغات لإيقاف أعمال بناء الدكاكين الجديدة في الواجهة الرئيسية للنادي، منذ بداية تسلم لجنة الاطبيع أمور النادي الإدارية.

وأكد رامي كمال، بحسب حديثه لـ”خبرك” أن التطبيع أوقفت أعمال البناء، لعدم وجود العقود والتصاريح الهندسية بالمكتب التنفيذي عندما تم تكليفهم.

وأوضح نائب رئيس قطاع المنشآت والاستثمار، أن مستشار الشركة الهندسية المسؤولة عن تنفيذ اعمال بناء الدكاكين قد أودع صورة من العقد والايصال المالي، ليقوم بعدها قطاع المنشآت برفع القضية إلى إدارة لجنة التطبيع للنظر فيها، بما يتماشى مع القوانين واللوائح التي تنظم إدارة المال العام.

وواصل رامي: لا نخاف البلاغات وليس لنا مشكلة مع الشركة وذكرت للمستشار القانوني للشركة ، نحن لم نأتِ لنزع حقوق الآخرين ، بل لتثبيت حقوق الجميع وفق القانونين واللوائح التي تنظم إدارة المال العام والمحلات التجارية للنادي تحكم بقانون هيئات الشباب والرياضة بولاية الخرطوم واللوائح الخاصة بذلك.

وأشار رامي إلى أن د. عبد الله العاقب عضو لجنة التطبيع يتابع القضية مع المستشار القانوني للشركة، للوقوف على آخر التطورات لحفظ حقوق النادي دون المساس بها.

ما يجدر ذكره مجلس إدارة الهلال السابق بقيادة الكاردينال قد وقع في الشهر الأخير من عمر المجلس، عقدا مع إحدى الشركات لبناء وإيجار سبع محلات تجارية بعقد يمتد لخمس سنوات، وتسلم مقدم خمس سنوت قادمة.

رامي كمال