التطبيع.. لا خيط يلمها لا ترانيم العبادة..!!

شرفة وجع

يس علي يس

التطبيع.. لا خيط يلمها لا ترانيم العبادة..!!

•      عبر هذه المساحة كتبنا قبل وقت كاف أن هنالك صراعاً خفياً داخل لجنة التطبيع بين أعضاء اللجنة وهو ما اجتهد السيد هشام السوباط لنفيه في أكثر من منبر وفي أكثر من مناسبة، ولم يكن السوباط يكذب ولكنه كان يحاول أن يجمل ما يدور في لجنته، ويحاول بطيبته المعهودة أن يحتوي أشكال الاختلافات التي تبدو أمام ناظريه لمصلحة الكيان وللحفاظ على التماسك في لجنة التطبيع لتصل بالهلال إلى بر الأمان..!!

•      وللوقوف على شكل الخلاف في لجنة التطبيع لابد من العودة إلى تكوين لجنة التطبيع منذ البداية والتي حرص الاتحاد على أن تكون من كافة أطياف الطيف الهلال وتنظيماته، ولم تستثن حتى ترشيحات الكاردينال للجنة ممثلة في الفريق شرطة السر أحمد عمر الأمين العام للجنة، والعضو الدكتور عبد الله العاقب، إلى جانب الثنائي الطاهر يونس نائب الرئيس، والعضو  نزار عوض مالك من تنظيم المستقبل، والفاضل التوم من القائمة الموحدة لعدد من التنظيمات الهلالية، والمهندس رامي كمال ممثلاً لتجمع الهلاليين..!!

•      التراشقات التي حملتها الأسافير أمس هي بداية طفو ما يجيش في نفوس أعضاء لجنة التطبيع على السطح، وما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي يحكي بوضوح أن جرج الهلال القديم رم على فساد، وتبين فيه إهمال الطبيب السوباط الذي ظن أن كل شيء يمكن أن يظل مخبوءاً في مجتمع “ما بتتبل الفولة في خشمو” وهو ما أفقد الهلال العديد من الصفقات النمهمة، بل وظل يضرب عمق الهلال في مقتل، ومع ذلك يتساءل الناس عن تراجع الهلال وعدم ظهوره بالشكل المطلوب..!!

•      هذه المرة سنقول للسوباط إن هنالك من يحاول أن يخلق جزراً معزولة لكل مجموعة من اللاعبين، ويحاول أن يستفرد بهم ليسيطر على فريق الكرة ثم ليضرب بهم من لا يرغب في استمراره، وهو ما يفسر ظهور فلان وفلان في تشكيلة الهلال دون عطاء مستحق، وما يفسر أيضا إقصاء عناصر مؤثرة ومفيدة في فترتي زوران وريكاردو الحالية، لذلك نعشم ألا يخرج علينا السوباط بتصريح جديد بنفي ما نقوله هنا، لأن الأيام كفيلة بإثباته كما أثبتت حجم الخلافات بين مصالح أعضاء اللجنة وتنظيماتها..!!

•      يدور الناس بصورة هلامية حول أسباب فشل الهلال في تحقيق أي فوز في دور المجموعات، ولما كان لابد من تقديم كبش فداء، وتعليق المؤامرات على الآخرين لإبعاد الشبهات عن الفاعل الحقيقي، فإن الجميع يحاول الاستفادة من غياب زوران عن المشهد وعدم كونه متاحاً للحديث عن المشاكل التي واجهته والتقاطعات، فإنه من الطبيعي أن أن يرمي كل منهم زوران بدائه ثم ينسل من المشهد وكأنه البطل المخلص…!!

•      وكأننا لا نعلم اجتماعات العضوية التي أكتسبت مؤخراً أو التي جددت، وما يدور خلف الأسوار من حديث وتعاهدات لاقتحام الانتخابات وإبعاد السوباط نفسه من رئاسة نادي الهلال بالانتخابات، وعمن يباهي بآلاف الإيصالات التي تقبع في درجه وأنها في انتظار إعلان موعد الانتخابات فقط..!!

•      نحن عارفين كل شي، لذلك لا نتحدث إلا في أوقات تذاكي أعضاء اللجنة ومحاولاتهم البائسة ليظهروا وبراءة الأطفال في أعينهم..!!

•      السوباط الذي تلتف حوله الآن مجموعة من إعلاميي الهلال يحاولون إبعاده من بؤرة معينة تمثل له السند وخط الدفاع الأول في الوقت الراهن، يمكن له أن يدفع الثمن غالياً لو أنه سار في المنحى هذا، وأحرق مراكب عبوره بيده لأجل عصبة من المتسلقين والراضين بالفتات..!!

•      على السوباط أن يدرس كل خطوة يخطوها الآن، فهو عليه أن يعبر حقل ألغام قاسٍ، لن يطيحه إلا هو، وأن يبتعد عن شلة التنوير الإعلامي الأخير بالعمارات إن كان يفكر “لي قدام”..!!

•      المهم الآن أن الهلال مواجه بمباراة مهمة في لوبومباشي أمام مازيمبي الكنغولي وهي مباراة لا تحتمل إلا الفوز ولا شيء سواه في انتظار نتيجة مباراة بلوزداد وصن داونز..!!

•      على الهلال أن ينتصر أمام مازيمبي، ولتقل الأقدار كلمتها بعد ذلك..!!

•      اللهم اغفر لي ولوالدي.. ربّ ارحمهما كما ربياني صغيراً..!!

•      أقم صلاتك تستقم حياتك..!!

•      صلّ قبل أن يصلى عليك..!!

•      ولا شيء سوى اللون الأزرق..!!