مفقودون ومُنقَذون من السلطات الرسمية في غرق عبارة نيلية

شهدت مدينة حلفا القديمة واقعة غرق لعبارة نيلية كان على متنها مسؤولون من السلطات الرسمية هناك، وهم في طريقهم لاستقبال وزير الداخلية.

وخلفت الواقعة عددا من الغرقى الذين تم انتشال جثامين بعضهم، فيما لا يزال البعض مفقوداً ويجري البحث عن جثمانه.

الجثامين المنتشلة هي لكل من مدير شرطة حلفا، ومدير استخبارات الجمارك، بينما يبلغ عدد المفقودين ثمانية أفراد حتى الآن، بينهم ضباط وموظفين.

ووفقاً لما تحصّل عليه “خبرك” فإنه قد نجا من الغرق، مدير مكافحة التهريب، ومقدم في القوات المسلحة، والمدير التنفيذي وفرد استخبارات، وفرد من الجمارك.