بيان من النيابة عن مقتل بهاء الدين نوري

أصدرت النيابة العامة اليوم الأحد تصريحاً صحفياً حول ملابسات وفاة بهاء الدين نوري محمد علي.

وأكدت النيابة أنه تم الإبلاغ عن حادثة وفاة بهاء لدى نيابة بحري المدينة بتاريخ ٢٠/ ١٢/ ٢٠٢٠م الساعة ١ ظهراً.

وتفيد الوقائع بأن الراحل توفي بينما كان في الوحدة الصحية لقوات الدعم السريع.

وجاء في بيان النيابة: بتاريخ ٢٠ ديسمبر ٢٠٢٠م وبناء على بلاغ من النقيب مصطفى علي محمد الحسن التابع لقوات الدعم السريع تم قيد إجراءات بالرقم ٤٩٤/ ٢٠٢٠م تحت المادة ٥١ من قانون الإجراءات الجنائية لدى قسم شرطة الصافية تحت إشراف وكيل نيابة بحري وسط ، واستجواب عدد من شهود الاتهام.

وواصلت النيابة: تم إجراء تشريح للجثة بواسطة د. جمال يوسف مدير مشرحة أم درمان بتاريخ ٢٠ ديسمبر ٢٠٢٠م، وبناء على طلب من ذوي المرحوم للنيابة العامة صدر أمر بإعادة تشريح الجثمان بواسطة فريق طبي مكون من ثلاثة أطباء بالإضافة إلى أخصائي باثولوجيا من معمل إستاك القومي.

وأضافت: لا زالت إجراءات التحقيق مستمرة وفي انتظار تقرير إعادة التشريح لتحديد مسار الدعوي.

واختتمت: سيتم إصدار بيان مفصل بعد استلام تقرير لجنة الطب العدلي واكتمال التحريات.