ميّادة هباش: أكره السياسة ولا أعرف سبب فصلي

عبّرت المذيعة ميّادة هباش عن استغرابها من القرار الصادر مؤخراً بفصلها من التلفزيون القومي، بناءً على توصيات لجنة إزالة التمكين.

ونفت ميادة وجود أي علاقة لها بالسياسة عموماً، فضلاً عن الانتماء لنظام الإنقاذ البائد.

وأكّدت هباش أنها تكره السياسة منذ أن كانت طفلة، مبينة أن والدها فقد عمله بسبب حكومة الإنقاذ. وذكرت ميادة مراحل تدرجها في العمل بالتلفزيون، مشددة على أنها لم تجد الطريق مفروشاً بالورود، متسائلة عن السبب الذي دعا لجنة تفكيك النظام البائد بفصلها عن العمل.