الأمين الهادي يعلن اعتزال التحكيم ويكشف الأسباب

أعلن حكم كرة القدم، الأمين الهادي، اعتزاله المجال، بعد ما يزيد عن عشرة سنوات.

وأكّد الأمين أنه مضطر لذلك، مقدماً اعتذاره لكل من سيزعجه قرار اعتزاله.

وأبدى الهادي اعتزازه بالعلاقات التي قام بتكوينها مع عدد كبير من زملائه الحكام والخبراء الذين سبقوهم، مبيناً كان يراهن على الاستفادة من هذه الخبرات في المحافل الأفريقية، حال ترشيحه للشارة الدولية، مشدداً على احترامه في ذات الوقت لاختيار الاتحاد العام لكرة القدم، حكمين غيره لنيل الشارة.

وكانت هناك مؤخراً فرصتي ترشيح للشارة الدولية بدلاً عن معتز عبد الباسط وعادل مختار اللذان اعتزلا وغادرا للانضمام للقوات السودانية المشاركة في عاصفة الحزم.

وكان الأمين على رأس المرشحين للدولية بعد أن ظل في قوائم الانتظار طويلاً، فيما منح الاتحاد العام الفرصتين لكل من عبد العزيز جعفر وعبد العزيز ياسر.

وأضاف الهادي من ضمن الأسباب التي جعلته يقدم على الاعتزال، الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، مشيراً إلى أن أسرته تحتاج إليه بعد أن تضررت بفقده لعدد من الوظائف، جراء تمسكه بهواية التحكيم، مضيفاً بأن الوطن كذلك يحتاجه في ثورته التي لم تكتمل، على حد قوله.

يذكر أن الحكم المعتزل هو من أوائل الحكام الذين أسهموا في تطوير تعاملات قضاة الملاعب مع لجان اتحاد الكرة، من الطريقة التقليدية إلى استخدام التكنلوجيا في رفع تقارير المباريات وخلافه.