مدني النخلي يبرّئ الشعب السوداني من تهمة الإرهاب

دافع الشاعر المخضرم مدني النخلي، عن الشعب السوداني نافياً عنه تهمة الإرهاب، وذلك على أعقاب القرار الأمريكي الأخير بإزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال مدني في تصريحٍ خص به (خبرك): الإنسان السوداني برئ من تهمة الإرهاب والعالم يعرف ذلك جيداً وما جر البلاد لهذه التهمة، تخبط وسياسات ليس للمواطن يد فيها.

وتابع: المطلوب الآن الانفتاح على العالم ثقافياً واقتصادياً وأدبياً وسياسياً، لإعادة السيرة العطرة للسودان وأهله، مشيراً إلى ضرورة ضبط السياسات الخارجية بما يخدم مصالح الوطن والابتعاد عن المحاور والتبعية الضارة.

في ذات السياق كشف النخلي أنه كتب أغنية بعنوان (إرهاب شنو؟) من ألحان وأداء الفنان عبد المنعم النذير

وتقول أبيات “إرهاب شنو؟”:

إرهاب شنو

الانت جاي تقول علي

نحن السماح اتولدنا وعشنا بي

شوف كدي أبوابنا مشرعة للغريب

عشرتنا يا الطعم الحليب…

السلم إيد للبعيد قبل القريب..

نلقاك أهل فينا ظنك مابخيب

وإرهاب شنو

الانت جاي تقول علي

بنبيت قوا ما بنقرب المال الحرام

في العالم أخوة بينا بس كلي احترام

أحرار عزاز وطن التعايش والسلام

إرهاب شنو الانت جاي تقول علي

شوف البدمر والسرق من عين أمان

 شوف اللي خان

واللي باع وطن الحنان

النسف كل الجسور

بين الأزاهر والطيور

المسخ الأعياد وغنوات السرور

 وإرهاب شنو الانت

جاي تقول علي

ما تعمم الفكرة وتدين

وطن الغلابا الطيبين

المن خلقنا اهل بعض

بي كل حب متعايشين

إرهاب شنو ؟؟؟

شغل الأذونا وفرقونا

وأرهبونا …

 ليه البلد والناس تدان

 بي فعلة العاق والسرق

 بي فعلة الكتل الحرق

بالزور الحق……..

 بالفسق

وإرهاب شنو الانت جاي تقول علي

دا ما شبهنا ولا أهلنا اتربو بي..

خبرك: محاسن احمد عبد الله