سلمى سيّد تكشف لـ”خبرك” كواليس رفض تصديق “سما السودان”

رفض رئيس لجنة تراخيص البث الإذاعي والتلفزيوني، الشفيع الضو، التصديق لقناة “سما السودان” معتبراً أن القناة موسمية ولا تبث على مدار العام.

من جهتها قالت مالكة القناة، سلمى سيد لـ”خبرك” إن القناة رمضانية موسمية وهي الأولى من نوعها في السودان.

وأضافت: قدّمنا جميع الشروط المطلوبة ورغم ذلك كانت الموسمية هي أساس اختلاف فكرة المشروع.

 وأشارت إلى أن القناة احتوت خارطة برامجية عند وضعها تمت مراعات استهداف كافة قطاعات المجتمع.

واختتمت سلمى لـ”خبرك”: كما أنني أديرها بعد خبرة تراكمية في صناعة الإعلام بالسودان قاربت الـ(14) عاماً وبالتالي ليس هناك مبرر لعدم التصديق.

وعلّق المخرج التلفزيوني محمد جاد الله على الأمر، لـ (خبرك) بقوله إنه ليس من حق اللجنة رفض طلب القناة طالما توفرت كل الشروط، ولفت إلى أن هناك قنوات موسمية في مصر ولبنان والمغرب.

وأشار جاد الله إلى إن الحقد والحسد ينبغي أن لا يدخلا في مجال العمل العام، قائلاً أن سلمى سيد ارتبطت بالنجاح منذ بداياتها، كما أن هناك مواسم مشاهدة مرتبطة بفترة محددة في العام في كل دول العالم.