محمد عيسى: الشمال ما زال في وجدان الجنوب

رحّب الفنان محمد عيسى الشهير ب(الدبلوماسي)، باتفاق السلام الذي تم توقيعه بجوبا الجنوب سودانية، بين الحكومة والحركات المسلحة.

وقال محمد: الشكر بعد الله سبحانه وتعالى للجهود الجبارة المبذولة من الشقيقة دولة جنوب السودان، التي اجتهدت في تقريب وجهات النظر بين الأشقاء بقيادة الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه رياك مشار والمستشار الأمني لسلفاكير، رئيس لجنة الوساطة، الفريق توت قلواك ووزير الاستثمار الدكتور ديو مطوك.

وتابع الدبلوماسي: الشكر كذلك لكل شعب جنوب السودان الحبيب الذي أثبت أن الشمال ما زال في وجدان الجنوب وكل الجنوب أحب الأماكن لقلب كل سوداني.

وأضاف عيسى: أقدم صوت شكر لكل من استجاب ولبّى نداء الوطن، من تحالف الجبهة الثورية والحركات المسلحة دكتور جبريل والقائد مني أركو مناوي وياسر عرمان ومالك عقار و الهادي إدريس.

ودعا محمد الجنرالات عبد العزيز الحلو، قائد الحركة الشعبية وعبد الواحد محمد نور، رئيس حركة تحرير السودان للانضمام لركب السلام.

واختتم الدبلوماسي: أدعوهم لذلك من أجل السودان ومن أجل تحسين كل ما خرجوا من أجله في السابق لتنعم البلاد بعيش كريم، يجب الجلوس لنقاش شفاف بين أبناء وشركاء الثورة الوطنية المجيدة ومن أجل من ضحوا بأرواحهم فداء هذا الوطن العزيز.

خبرك: محاسن أحمد عبد الله