مكارم بشير: أنا محسودة ولم استطع مجاراة “الفنجري”

تعتقد الفنّانة مكارم بشير، أنها “محسودة” وأن هناك من يتربّص بها في الوسط الفني، قائلة أن ذلك هو السبب وراء عدم إطلاقها لعدد من الأغنيات الجديدة.

وقالت مكارم أنها تمتلك 12 عملاً غنائياً جاهزاً للنشر، لكنها لا تزال غير مقتنعة بخطوة تقديمها للجمهور، وحال اقتنعت فإن هذه الأعمال سترى النور.

واعترفت بشير بأن نجاح أغنيتها “الفنجري” جعلها تتردد قبل تقديم أي عمل غنائي آخر، رغبة في مزيد من التجويد ليخرج مثل الفنجري.

وبيّنت: هذه الأغنية لاقت نجاحاً منقطع النظير، ولم استطع مجاراتها، كما أنني لا أرغب في تقديم ما هو أقل منها.

وذكرت مكارم أنها محظوظة على الرغم من ذلك، وقالت: أنجزت كثير من أعمالي وحفلاتي قبل فترة الإغلاق بسبب كورونا، لم ألغ سوى حفلين، أحدهما بالخرطوم والآخر بالمناقل.

واختتمت نجمة برنامج أغاني وأغاني حديثها لـ”خبرك”: استفدت من كورونا فقد قرّبتني من أسرتي، فالعمل المستمر كان يحرمني من الأجواء الأسرية.

خبرك: سعدية إلياس